انت زائر في الموقع، لتتمتع بجميع مزايا الموقع سجل كلاعب جديد في الموقع. بامكانك التسجيل باستخدام فيسبوك

تسعة اسباب تمنع تحسن مستواك في الشطرنج

تسعة اسباب تمنع تحسن مستواك في الشطرنج

WGM Raluca Sgîrcea, IM Renier Castellanos

ترجمة: د. علاء جاسب غالب رئيس نادي الرسيل الرياضي للشطرنج

كم من الاشخاص حاول تحسين مستواه في الشطرنج دون تحقيق هدفه بشكل مثالي؟ هذا الامر لاينطبق على مستوى الهواة فقط. بل حتى في المستويات الأكثر تقدمًا، ما الخطأ إذن؟.. من الصعب إعطاء إجابة على هذا السؤال، ففي لعبة الشطرنج، كما هو الحال في اية رياضة أخرى، كل شخص فريد من نوعه. ومع ذلك ، إليك قائمة بالأسباب التي نعتقد انها أكثر الأسباب شيوعًا لعدم تحسن لاعبي النادي على مر السنين، رغم أنهم يحاولون ذلك. يمكن استخدام نفس الأسباب للاعبين المتوسطين الذين لا يأخذون هذه القفزة إلى المستوى الأعلى التالي. القائمة غير مرتبة حسب مستوى الأهمية، فكل جانب منها مهم:

1- التدريب بمفردك: الامر الأساسي ان يكون تحسن مستوى اللاعب في الشطرنج أسرع، وأفضل، وأكثر متعة، عند العمل مع شريك، أو مدرب. إن الدراسة بمفردك تكون مفيدة فقط عندما تكون قويًا بالفعل بما يكفي لمعرفة احتياجاتك في لعبة الشطرنج.

2- سوء التعامل مع مدرب الشطرنج: هناك عدد كبير من اللاعبين الذين يعتقدون أنه بمجرد تعيين مدرب، سيصبحون أقوى كما لو أن هذا شيء مضمون. لا شيء أبعد من هذا عن الحقيقة. إن التعاقد مع مدرب شيء رائع، لكن لا يزال يتعين عليك القيام بالعمل. يجب أن تكون فضوليًا، وعليك أن تطرح أسئلة، ويجب أن تكون متعلمًا نشطًا' وليس متلقيًا يأمل في بدء اللعب جيدًا بعد بضعة دروس.

3- العادات السيئة: معظم اللاعبين لديه قائمة من العادات السيئة غير الصحية لتطوير مستواهم في الشطرنج. على سبيل المثال، لعب الشطرنج الخاطف Blitz على الإنترنت، أو في النادي لساعات، وساعات. من الواضح، لا يوجد أي تحسن يمكن تحقيقه هنا، فقط المتعة. عادة سيئة أخرى وهي استخدام محركات وبرامج التحليل باستمرار عند متابعة الألعاب عبر الإنترنت؛ هذه العادة ليست عديمة الفائدة فقط، ولكن أيضًا تثير إحساسًا خاطئًا بأنك سترى هذه النقلات إذا كنت تلعب. تجنب استخدام البرامج؛ الخطوة الأولى للتحسين هي الاعتماد على عقلك.

4- عدم التعلم من أخطائك: مبارياتك هي أكبر مصدر لتحسين مستواك. يجب عليك تحليل المباريات بشكل صحيح ومعرفة نقاط القوة والضعف لديك. بمجرد أن تعرف ذلك، سيكون من السهل التركيز على الجوانب التي يجب تحسينها.

5- عدم الثقة بالنفس بما يكفي: لدى كل لاعب شطرنج قوي ثقة قوية بقدراته. في بعض الأحيان تكون ثقتهم أعلى من مهاراتهم الفعلية. ومع ذلك، فالنقطة المهمة هي أنك إذا لم تثق بأنه بإمكانك أن تكون لاعبًا جيدًا ، فلن تكون كذلك.

6- اعطاء الوقت الكافي: ان لعبة الشطرنج التي لا تتعلمها، لعبة الشطرنج التي تفهمها! مقولة شهيرة لفيكتور كورشنوي. ماذا يعني هذا؟ ما نفسره هو أن الطريقة التي ترى بها لعبة الشطرنج يمكن أن تتغير على مر السنين ؛ في بعض الأحيان تصبح الأمور التي لم تكن واضحة في مرحلة ما سهلة الفهم لاحقًا. قال كورشنوي أيضًا إنه اضطر إلى "إعادة تعلم لعبة الشطرنج مرة أخرى". قال إنه بعد الفوز بالبطولة السوفيتية! تخيل ذلك. الحقيقة هي أن لعبة الشطرنج صعبة ، صعبة للغاية. لذلك لا فائدة من الشعور بالإحباط إذا لم يظهر التدريب على الفور. صدق ما تفعله واستمر في فعل ذلك، واستمتع بالعملية ولا تفكر في النتيجة.

7- لا تعمل لوحدك: هنا سيناريو نموذجي. يحصل اللاعب على حصة تدريب مع مدربه مرة واحدة أو مرتين في الأسبوع. ما تبقى من الأسبوع لا يفعل شيئًا، وربما مجرد لعب الشطرنج الخاطف عبر الإنترنت. بهذه الطريقة ، من الصعب حقًا إحراز تقدم حقيقي. سيكون هناك بعض التقدم بشكل طبيعي ، ولكن هذا سيختفي بمجرد تركه العمل مع مدربه. تذكر النقطة 2 ، كن متعلمًا نشطًا.

8- التدريب وليس اللعب الشطرنج معقد: بقدر ما نرغب في وصفة محكمة لتحسين لعبة الشطرنج، لم نجد واحدة حتى الآن. نعتقد أن السر في التدريب المتوازن. لا يمكنك التدريب على الافتتاحات وحدها بدون وسط اللعب أو النهايات، ولا الاتجاه المعاكس. الأمر ليس كذلك، فمباريات الشطرنج تحتوي أيضًا على أعصاب وتجربة وتفكير عملي. الأشياء التي يمكنك تعلمها فقط في المنافسة حتى لو كانت ودية ، لأغراض التدريب فقط. لذلك من الضروري الجمع بين: التدريب واللعب ، النظرية والتطبيق.

9- تجنب مناطق الراحة أخيرًا وليس آخرًا: يتمثل الخطأ الشائع في الهواة في الرضا عن النتيجة الإيجابية. على سبيل المثال، الأمر كله يتعلق بالفوز بغض النظر عن ضد من تحقق هذا الفوز. ليس الأمر هكذا حقًا ، فالفوز دائمًا ضد اللاعبين الأضعف هو منطقة راحة خطيرة يجب على المرء تجنبها. ابحث عن أقوى منافسة، وتعلم قدر المستطاع من اللعب ضد لاعبين أقوياء. لا تشعر بالإحباط بسبب خسارتك، بل قم بتحليل المباراة وتعلم كيف يفكرون .

اعجبت 18 اللاعبين

كلام يسطر من جواهر

اعجبت ياسمين دمشق

اشكرك ابو الطيب و لو تسمحلي انشر الكلام هادا على صفحتي في فيس بوك

اعجبت الحوت السوري ابو الطيب.:, امبيلي

احسنت اخي ابو الطيب فهي فعلا هذه قسم من الاسباب التي تمنع تحسن مستوى اللاعب

اعجبت الحوت السوري ابو الطيب.:

أحسنت لك جزيل الشكر

اعجبت الحوت السوري ابو الطيب.:

احسنت رائع

اعجبت الحوت السوري ابو الطيب.:

رااااااااااائعة منشوراتك كالعادة لكن بالنسبة لي ليس تسعة أسباب و لكن مئة سبب أهمها جارتي و الموبايل و الوتس أب الهي يعدمني ياهن

اعجبت الحوت السوري ابو الطيب.:, عصفور شطرنج, نور الدين 1

مقال رائع شكرا لك ابو الطيب...!

اعجبت الحوت السوري ابو الطيب.:

وإذا كانت حماتك مقيمة عندك فلن تميز بين الحصان والوزير

اعجبت الحوت السوري ابو الطيب.:, ياسمين دمشق

اتوقع أن النقطة الأهم من كل ذلك هي نظرتك للشطرنج او الشعور العميق بأن هذا الشيء الذي انا بصدده ليس شيء اساسي في حياتي وغير جاد وهذا الشعور يتحكم في درجة اهتمامك باللعبة شئنا ذلك ام لم نشأه. وللحقيقة هو شعور منطقي في كثير من الحالات القلة القليلة فقط من يولدون في هذه الحياة وحب اللعبه يجري في دمائهم وعندما اقول قلة قليلة فأنا أعني شيء فوق مجرد الموهبة وهو التوحد مع اللعبه الامر الذي لايحصل في المئة مليون الا بعدد اصابع اليد الواحده.

اعجبت الحوت السوري ابو الطيب.:

هههههههههههههههههههههه يبعتلك الهنا نور الدين

اعجبت الحوت السوري ابو الطيب.:, نور الدين 1

كلام مظبوط.. باختصار اشد للعبة الشطرنج لا تحتاج سوى تركيز شديد واللعب على اخطاء الغير وعدم الاستهانه باى لاعب فى اى وقت الدور بيتقلب

اعجبت الحوت السوري ابو الطيب.:

احسنت

اعجبت الحوت السوري ابو الطيب.:

أحياننا تلعب مع مبتدئ ونرى نقلات غريبة عجيبة فنرفع التركيز للدرجة القصوى تحسباً من تكتيك جديد ومميز وندرس معظم الاحتمالات والأح بيكون عم يتسلى وما بيعرف الملك من الوزير !!!!!

اعجبت الحوت السوري ابو الطيب.:
اجب

سجل دخولك للاجابة

صفحة الموقع على الفيسبوك